الأخبار المحلية

الضرائب : إنجاز 25 مشروعا ويجري العمل على استكمال 20 مشروعا بنهاية العام 1445

صنعاء ـ ريمة نت: تقرير : منصور الحيث

تتواصل حاليًا بمصلحة الضرائب الجهود لاستكمال متطلبات العمل المؤسسي والبنى التحتية من المشاريع الضريبية النوعية الهادفة إلى تحقيق بيئة الاستقرار للعمل الضريبي، وللانتقال بالمؤسسة الضريبية من النمط التقليدي الجامد إلى رحاب التطور العالمي الذي يشهده هذا القطاع الايرادي المهم .

واستطاعت المصلحة برغم ظروف العدوان والحصار أن تحدث تحولا نوعيا في منظومة العمل الضريبي لاسيما في مجال المشاريع الاستراتيجية المعتمدة للأعوام 1444-1447 والتي بلورت حزمة التحولات والأهداف المرسومة إلى واقع عملي وعززت من ملامح الطموح لتخرج للعلن بمشاريع ضريبية تؤسس لمرحلة جديدة من العلاقة التشاركية مع الجمهور الضريبي ..

وأوضح رئيس المصلحة، عبدالجبار أحمد محمد، أن اجمالي المشاريع الضريبية المنجزة خلال عامي 1444-1445 بلغت / 25 / مشروعا ، في حين يجري العمل حاليًا على استكمال تنفيذ / 20 / مشروعا، والذي من المقرر أن يتم إنجازها خلال النصف الثاني من العام الجاري 1445 .

وأشار الى أن اجمالي المشاريع الضريبية المعتمدة في الخطة الاستراتيجية للأعوام 1444-1447 والجاري تنفيذها ضمن الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة تصل إلى / 74 / مشروعا ، منها / 29 / مشروعا مخطط لتنفيذها خلال عامي 1446-1447 .

ولفت إلى أن البرنامج الزمني لتنفيذ المشاريع الضريبية يركز على الأولويات وفقا للخطة المعدة ووفقا لمعطيات العمل الضريبي لأفضل الممارسات المعمول بها عربيا واقليميا.

ومن المشاريع المنجزة في المجال التقني الالكتروني نظام الإصدار الآلي للرقم الضريبي والبطاقة الضريبية الالكترونية ، وكذا مشروع التحصيل الإلكتروني لمختلف الإيرادات الضريبية ، ناهيك عن إعداد ما يزيد عن عشرة أدلة ضريبية ..

كما أن المصلحة تعمل حاليًا على استكمال اللمسات الأخيرة لعدد من المشاريع الرقمية أبرزها مشروع نظام حساب المكلف العام وتحديث وتصحيح قاعدة بيانات المكلفين الحصرية بالإضافة إلى تحديث وتطوير آليات ووسائل مكافحة التهرب الضريبي، وأتمتة الخدمات الإلكترونية المقدمة عبر نظام النافذة الواحدة.

وقال رئيس المصلحة: نظرا لأهمية الإقرار الإلكتروني الذي يعتبر المنطلق الأساس الذي يجسد طبيعة ومستوى العلاقة والشراكة بين الادارة الضريبية والمكلفين ..فقد ركزت المصلحة على تحويل التعامل بالإقرار الضريبي اليدوي إلى النظام الإلكتروني لضمان تحقيق مرتكزات الشراكة القائمة على النزاهة والشفافية وضمان عدم تعرض المكلفين لأي ابتزاز وتخفيف الأعباء عليهم وخفض كلفة الامتثال الضريبي وكذا تقليل فرص الاحتكاك مع موظفي الادارة الضريبية ..

وأضاف: لقد حققت المصلحة في هذا الجانب نقلة نوعية حيث سبق وأن أطلقت مطلع العام الجاري الإقرار الضريبي الإلكتروني الشهري لفئة كبار المكلفين في حين تتواصل الجهود خلال العام الحالي 1445 لإطلاق الاقرار الالكتروني السنوي لفئة كبار المكلفين وكذا الاقرار الالكتروني الشهري والسنوي لفئة متوسطي المكلفين.

وأكد عبد الجبار أحمد أن المصلحة تضاعف من جهودها للتسريع في استكمال تنفيذ المشاريع المعتمدة للعام الحالي لما تمثله من أهمية للانتقال بالعمل المؤسسي الى مستوى الطموح المنشود .

وبحسب رئيس مصلحة الضرائب فإنه سيتم بنهاية العام الهجري الحالي افتتاح عدد من المشاريع ،منها مبنى الوحدة التنفيذية لضريبة مبيعات القات وستة مباني لمراكز التحصيل النموذجية بأمانة العاصمة ومحافظات الحديدة ، صنعاء، الجوف وتعز .

من جانبه أشار وكيل مصلحة الضرائب للقطاع الفني رئيس الوحدة التنفيذية للرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة، وحيد الكبسي، إلى أنه يجري تنفيذ مشاريع الرؤية وفقا للبرنامج الزمني المعد وبتمويل ذاتي من المصلحة.

وأوضح أن الهدف الاستراتيجي للمشاريع المعتمدة ضمن محددات الرؤية الوطنية يركز على اهمية تحقيق استدامة المالية العامة من خلال توسيع ورفع كفاءة تحصيل الموارد العامة وتخصيصها واستخداماتها ..

وأكد الكبسي أنه تم اعتماد المشاريع الضريبية وفقا للمبادرات الرئيسية للرؤية الوطنية في مجال رفع كفاءة النظام الضريبي وإنشاء نظام ضريبي آلي ومعلوماتي متكامل ،وكذا تعزيز آليات ووسائل مكافحة التهرب الضريبي ..

وأضاف رئيس الوحدة التنفيذية للرؤية الوطنية بمصلحة الضرائب أن الخطة تضمنت العديد من المشاريع الهادفة إلى تطوير وتعزيز البناء المؤسسي للمصلحة وبناء القدرات البشرية وتنمية المهارات المهنية والتقنية الوظيفية بما يلبي الاحتياجات الفعلية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة